البجييدي يتحدى قرارات الديبلوماسية المغربية

يعيش حزب العدالة والتنمية جدلا داخل وخارج البيت الحزبي، منذ استئناف المغرب علاقاته مع إسرائيل حيث وجد “البيجيدي” نفسه في “مفترق الطرق”.


حزب “المصباح ” الذي أصبح عاجزا في طرح موقفه الثابت، حيث عبر أبرز قادته بتصريحات معارضة لقرارات الدولة وكذا الدخول في الشؤون الديبلوماسية المغربية. هل وزراء البيجيدي لهم الجرأة لوضع استقالتهم أمام أنظار ملك البلاد؟ أو الامتيازات والمناصب ستمنعهم من ذلك؟.


في السياق ذاته وصف عبد العزيز افتاتي عضو الأمانة العامة عن حزب العدالة والتنمية، الوفد الإسرائيلي بالعصابات الصهيونية وعصابات الاحتلال الغاصب للأراضي الفلسطينية مردفا ان الوفد غير مرحب به، ودعا المغاربة مقاطعة هؤلاء ولا يوجد حل آخر غير المقاطعة، معتبرا أنه لاإمكانية عقد اتفاقيات مع المجرمين والعصابات.


يذكر أن الوفد الإسرائيلي ووفد أمريكي مشترك سيحل عصر اليوم الثلاثاء بالعاصمة الرباط، على متن أول رحلة مباشرة من إسرائيل صوب المغرب، تحت اشراف الشركة الإسرائيلية طيران “العال”.