الجامعة تعاقب لاعبي وفريق حسنية أكادير..

عقدت يوم أمس اللجنة المركزية للتأديب التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، إجتماعا وأصدرت من خلاله مجموعة من العقوبات في حق لاعبيي وفريق حسنية أكادير.

البداية كانت بتوقيف عميد الفريق السوسي “ياسين الرامي”، لثلاث مقابلات واحدة منها موقوفة التنفيذ وتغريمه مبلغ 3000 درهم، وذلك عقب الطرد الذي تعرض له في المقابلة التي جمعت فريقه بفريق إتحاد طنجة والتدخل اللآمسؤول منه في حق لاعب طنجي.

وتم توقيف كذلك اللاعب عبد العالي الخنبوبي، لمباراتين نافذتين مع تغريمه لمبلغ 1000 درهم، عقوبة هي الأخرى جاءت جراء طرده في المقابلة المذكورة.

في نفس السياق تم تغريم فريق حسنية أكادير من طرف نفس اللجنة
مبلغ 2000درهم، إثر حصول لاعبييه على خمس إنذارات وحالتي طرد في مباراة واحدة.

وكان “ياسين الرامي” قد إعتذر لأنصار ومسؤولي الفريق السوسي على ردة فعله اللامقصودة على حد قوله، من خلال في شريط فيديو نشره عبر موقع بالأنستغرام.

وتجدر الإشارة إلى أن المباراة التي جمعت فريقي حسنية أكادير وإتحاد طنجة، برسم الجولة الأولى من البطولة الإحترافية إنتهت لصالح فارس البوغاز بهدف دون رد